أخبار محركات البحث: الانتهاء من تحديث Google الأساسي في شهر مايو (آيار) 2020

حان الوقت الآن لمراجعة موقعك، لمعرفة ما إذا كان لتحديث مايو (آيار) 2020 تأثير على ترتيب موقعك في صفحة نتائج البحث (SERPs) على Google.

متى بدأ التحديث ومتى انتهى؟

بدأ الحديث عن تلك التحديثات يوم الاثنين 4 مايو (آيار) 2020

وأعلنت عن اكتمال طرح التحديث يوم الاثنين 18 مايو  (آيار) 2020.

ما حجم هذا التحديث؟

تم إصدار   التحديث قبل الأخير للخوارزمية الأساسية للبحث لـGoogle في يناير  (كانون الثاني) 2020، وشهد العالم ومحركات البحث وصفحات نتائج محركات البحث بعض التغييرات الجذرية منذ ذلك الوقت.
ويمكننا أن نلاحظ بالمقارنة بين التحديثين، أن التحديث الأخير كبير جدًا، وفيما يلي بعض البيانات من SEMrush Sensor :
تحديث Google الأساسي في شهر مايو (آيار) 2020

في حين أدى التحديث الأساسي لشهر يناير (كانون الثاني) فقط إلى متوسط ​​تقلب قدره 8 نقاط،بينما في 6 مايو (آيار) ، وصلت معدلات التقلب من 9 إلى 9.4 نقطة. لذا ، يبدو أن التحديث الأساسي لشهر مايو  (آيار) أقوى بكثير ويؤثر على ترتيب نتائج محركات البحث (SERPs).

ما هو أكبر تحدٍ لهذا التحديث للعلامات التجارية والمواقع الإلكترونية؟

كالمعتاد ، لم تكشف Google عن معلومات دقيقة حول ما تم تغييره في خوارزمية البحث. ولكن يبدو أن هناك صلة قوية بين التحديث الأساسي لشهر مايو وتَغْيُّر أنماط البحث أثناء جائحة COVID-19.
تحاول Google كالمعتاد التطور مع تغير سلوك المستهلك. ونحن الآن نشهد إعادة كتابة لسلوك المستهلك على نطاق عالمي، وهذا يؤثر بطبيعته على البحث.
وكما هو الحال دائمًا، تعكس Google التحولات الزلزالية التي تحصل في العالم الحقيقي على نتائج بحثها.
فمثلاً، قد لاحظ العديد من مالكي مواقع الوصفات (مواقع الطبخ والوصفات) خسائر كبيرة في حركة المرور .
وشهدت مواقع السفر والعقارات والصحة والحيوانات الأليفة والأشخاص والمجتمع أكبر تقلبات في التصنيف.
كما شهدت باقي أنواع المواقع تأثراً ولكن بشكل أقل.
وحسب Google، أولئك الذين شهدوا خسائر في الترتيب بسبب التحديث ، "لم ينتهكوا إرشادات مشرفي المواقع من Google ولم يخضعوا لأي إجراء يدوي أو خوارزمي."
ولكن تهدف التحديثات إلى تحسين الجودة الإجمالية لنتائج البحث. فوفقًا لـ Google ، يمكن لهذه التغييرات أن تؤثر بشكل كبير على ترتيب المواقع.

ماذا يمكن أن يفعله مشرفو المواقع ومسؤولو تحسين محركات البحث في ظل تحديثات Google الأخيرة؟

توصي Google مشرفي المواقع ومُحسّني محرّكات البحث الذين تعرضت مواقعهم لتأثر سلبي نتيجة التحديث الأخير منGoogle التركيز على تقديم أفضل محتوى ممكن، وإجراء تدقيق لبنية موقع الويب.
ومع الأيام سنرى ونتعلم ما هي الأمور الأساسية التي يمكن أن تؤثر على ترتيب الموقع.

هل ترغب في تعلم المزيد من المهارات؟

تزودك هذه المدونة بالمهارات التي تحتاجها للحصول على مسيرة مهنية ناجحة؛ وهذه مجرد واحدة من العديد من الأدوات والموارد التي ستجدها هنا في Digital Age.
لا تنسى أن تشترك في قائمتنا البريدية المجانية ، ليصلك كل جديد يسهم في تطوير حياتك المهنية!

اترك تعليقاً

أحدث أقدم